أخبار عاجلة

السفارة المصرية في طوكيو تستضيف ندوة تنشيطية لكبريات شركات السياحة اليابانية

كتب ايسر رمضان الحامدي

نظمت السفارة المصرية في طوكيو ندوة لتنشيط السياحة بمقر السفارة، وذلك بحضور مسئولي قطاع الترويج السياحي والسفر بمؤسسة اليابان لوكلاء السفر JATA ووكلاء أبرز شركات السياحة اليابانية، بهدف الترويج السياحي لمصر واستعادة نشاط السوق السياحي الياباني، وشارك في الندوة عبر الفيديو المدير العام لمركز ترميم الآثار بالمتحف المصري الكبير وممثلي وزارة الآثار المصرية والهيئة المصرية لتنشيط السياحة واتحاد غرف السياحة المصرية.

هذا، وافتتح الندوة السفير محمد أبو بكر، سفير جمهورية مصر العربية في طوكيو، حيث استعرض في كلمته أوجه النهضة العمرانية التي تشهدها مصر حالياً، كما أشار إلى الرصيد الحضاري المتميز الذي تمتلكه مصر والذي جعل منها منبراً فريداً للتنوع الثقافي ومقصداً فريداً للجذب السياحي، مضيفاً أن هذا الإرث الحضاري المتعدد تكوَن على مدار الحضارات القديمة المتعاقبة وأبرزها الفرعونية واليونانية الرومانية إلى جانب القبطية والإسلامية، مضيفاً كذلك أن أوجه السياحة المصرية لا تقتصر فقط على الشق الثقافي بل تتسع لتشمل الشق الترفيهي بحكم شواطئها المتميزة وكذا الشق الصحي، وخاصةً في الواحات المصرية، والذي يشهد اقبالا كبيراً من السائحين الأجانب.

تناولت الجلسة كذلك عرض عدة مواد تعريفية حول آخر الاكتشافات الأثرية والمتاحف الجديدة التي تم افتتاحها في مصر على مدار الأعوام الأخيرة، إلى جانب عرض المشروعات العمرانية وشبكات الطرق الجديدة التي تم الانتهاء منها مؤخراً والتي تضيف كثيراً إلى قطاع السياحة من حيث تطوير البنية التحتية وتسهيل حركة السائحين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى